الخميس، 1 سبتمبر، 2011

هُنا أنا ~

أكبر خَلف قُضبان الحياة،
كُنت رضيعة، كُنت طفلة، أصبحت كأنا الآن!
مضَى من أيامي الكثير، والعُمر يعقبهُ موتي،
ربما لن يفقدني أحد، لكني سأفقد الكثير،
كما حجم السحاب، لأنهم كثيرون أيضاً ؛

سأرتكب جرائِمي كُلها هنا،
جنوني، بكائي، فَرحي، و/هلوستي
سأقوم بواجباتي، وأفعل ما هو لي بالتأكيد ..
ولن أنتهي كـ النقطة، لأنّي تربيتّ على الحياةْ !








* ضوابط المكان :
- الإزعاج ممنوع، خوفاً للإستيقاظ من نومي .
- الإهمال لا أحبّذه، لأنهُ للكسالى مثلي !
- الذبول ليس مصير البشر، فـ إسقوا حياتكم بالفَرح .
- كونوا بخير، فـ القلوب قد تتعب بغيبكُم .






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق