الثلاثاء، 20 سبتمبر، 2011

كُل عامٍ وهي أمي ..


لأمي، قُبلات شوقٍ ..
وجِنان زُهور، ورايحين جنّة ..

وعيدي بِك أنّ تكوني سعيدة،
مُستبشرة بضحكة ما بعدها دَمعة بُكاء
كُل عام وهي بألف خير

هناك تعليق واحد:

  1. http://iraqiblogs.blogspot.com/2012/01/blog-post_26.html
    اذا احببتي المشاركة

    ردحذف